"مفاجأة غير سارة" من أردوغان للسويد وفنلندا ودول حلف شمال الأطلسي

© AFP 2022 / ADEM ALTANالرئيس التركي، رجب طيب أردوغان
الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان - سبوتنيك عربي, 1920, 02.07.2022
تابعنا عبرTelegram
أفادت وسائل إعلام سويدية، يوم أمس الجمعة، أن تصريحات الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، بشأن تلقيه ضمانات من ستوكهولم لتسليم أعضاء من حزب العمال الكردستاني تعد مفاجأة غير سارة للسويد وفنلندا وحلف شمال الأطلسي.
وقال الصحفي السويدي، هنريك سيلفر، لقناة SVT السويدية إن "فنلندا والسويد وتركيا وقعت مذكرة أمنية في 28 يونيو/حزيران الفائت واتفقت على تعزيز التعاون في مجال مكافحة الإرهاب، بما في ذلك تبادل المعلومات والاتفاق على تسليم أعضاء من حزب العمال الكردستاني".
وأضاف سيلفر: "جاء تصريح الرئيس أردوغان بمثابة مفاجأة غير سارة للسويد وفنلندا و29 دولة عضو في الناتو".
وبحسب تصريحه في ختام قمة الحلف، فإن الزعيم التركي "فاجأ الصحافة بكاملها وهكذا، فإنه يوضح أن عصا الفرقة الموسيقية لا تزال في يديه ويقرر متى تنضم السويد وفنلندا إلى الناتو".
وخلص الصحفي، قائلا: "تصريحات أردوغان الأخيرة تمليها أسباب سياسية داخلية قبل الانتخابات في بلاده وإذا كان كل هذا يناسبه لأسباب سياسية داخلية، فلن يكون لديه سبب لتخفيف الضغط عن السويد وفنلندا".
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала