أسلحة الغرب في قبضة السوق السوداء والمنفذ أوكرانيا

أسلحة الغرب في قبضة السوق السوداء والمنفذ أوكرانيا
تابعنا عبرTelegram
نناقش في حلقة "شؤون عسكرية" عبر أثير إذاعة "سبوتنيك": أوروبا تقر بأن العقوبات لن تضعف موسكو عسكرياً، ورقابة على الأسلحة الى أوكرانيا خوفاً من السوق السوداء، بايدن يحمل سلة محادثات أمنية وإقليمية للشرق الأوسط تخص إيران وإسرائيل، اختبار جديد لصاروخ نووي روسي عابر للقارات.
أكد السفير الفنلندي لدى واشنطن أن العقوبات التي تم فرضها على روسيا لن تضعفها عسكرياً على المدى القريب، وأن السبب يعود في ذلك إلى امتلاك موسكو كمية ليست بالقليلة من الذخيرة وهي بنفس الوقت قادرة على إنتاجها وبكميات كبيرة أيضاً.
وكان حلف شمال الأطلسي أعلن عن فرض رقابة شديدة على الأسلحة التي يتم نقلها لكييف، وذلك خوفاً من وقوعها في السوق السوداء، ويأتي القلق الأوروبي من هذه المسألة بعد أن بينت مصادر أن الأسلحة التي يقوم الغرب بإرسالها لأوكرانيا تم العثور عليها في السوق السوداء.
عن هذا الموضوع، قال الخبير العسكري والاستراتيجي، الدكتور فراس شبول، خلال مداخلة هاتفية لـ "شؤون عسكرية":
"المؤسسة العسكرية والمصانع العسكرية الأمريكية هي الرابح الأكبر في موضوع توريد هذه الأسلحة سواء كان هذا التوريد إلى أوروبا أو إلى أوكرانيا، وهذه المصانع هي المنتج الأول لتلك الأسلحة، وهناك أناس فرعيون يستقدمون هذه الأسلحة ويستفيدون من بيعها أو استخدامها".

خبير عسكري: بايدن لن ينجح بإرضاء إسرائيل وكسب طهران معا

أكد مستشار الأمن القومي الأمريكي خلال تصريح صحفي أن الهدف الرئيسي من زيارة بايدن للشرق الأوسط هوالسعي إلى منطقة أكثر أمناً واستقراراً، مبيناً أن استقرار منطقة الشرق الأوسط سيكون من شأنه توفير الاستقرار الأمني للولايات المتحدة وشعبها ويقلل من فرص دخول واشنطن بحروب جديدة، وأشار المستشار إلى أن الملف الإيراني والتوتر بين تل أبيب وطهران سيكون أيضاً من أولويات هذه الزيارة.
عن هذه الزيارة قال الخبير العسكري والاستراتيجي، الدكتور أحمد الشريفي:

"الرئيس الأمريكي جو بايدن أمام امتحان صعب فهو لن يستطيع توفير جميع الضمانات التي تطالب بها تل أبيب فيما يخص إيران وملفها النووي وبنفس الوقت لن يتمكن من كسب الرضا الإيراني خاصة وأن طهران الأن هي لاعب مهم في أزمة الطاقة والبترول بعد الأحداث في أوكرانيا وهناك حاجة كبيرة لها"

التفاصيل في الملف الصوتي...
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала