من موقع الحدث... "سبوتنيك" ترصد آثار حريق كنيسة إمبابة في مصر... صور وفيديو

© Sputnik . mohamed Hemidaحريق في كنيسة أي سيفين في إمبابة، الجيزة، القاهرة، 14 أغسطس/ آب 2022
حريق في كنيسة أي سيفين في إمبابة، الجيزة، القاهرة، 14 أغسطس/ آب 2022 - سبوتنيك عربي, 1920, 14.08.2022
تابعنا عبرTelegram
شهدت مصر، صباح اليوم الأحد، حادثا مأساويا بعد اندلاع حريق هائل داخل كنيسة أبو سيفين بمنطقة إمبابة في محافظة الجيزة، أسفر عن وقوع عشرات القتلى والجرحى.

بلاغ بحدوث حريق

كانت البداية بإعلان وزارة الداخلية أنه تم إبلاغ الأجهزة الأمنية في نحو الساعة 9 صباح اليوم بحدوث حريق داخل كنيسة أبو سيفين بمحافظ الجيزة.
وتلقت غرفة عمليات الحماية المدنية بالجيزة، إشارة من إدارة شرطة النجدة بتصاعد أدخنة داخل إحدى دور العبادة بنطاق إمبابة.
ودفعت السلطات بسيارات الإطفاء للسيطرة على الحريق وإنقاذ المواطنين في مكان الحادث.

الرئيس المصري يتابع الحادث

وقال الرئيس عبد الفتاح السيسي، إنه يتابع عن كثب تطورات الحادث الأليم.
وأكد أنه وجه أجهزة ومؤسسات الدولة المعنية كافة، باتخاذ كل الإجراءات اللازمة، وبشكل فوري، للتعامل مع هذا الحادث وآثاره وتقديم أوجه الرعاية الصحية كافة، للمصابين.
كما تقدم بخالص التعازي لأُسر الضحايا الأبرياء الذين انتقلوا إلى جوار ربهم في بيت من بيوته التي يُعبد بها.

الكنيسة المصرية تصدر بيانا

في تمام الساعة 12.30 ظهرًا، أعلنت الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، في بيان رسمي وفاة 41 شخصًا، وإصابة 14 آخرين، جراء الحريق.
وقدم البابا تواضروس الثاني التعزية في الضحايا، مشيرًا إلى أنه يتابع مع الأجهزة المعنية كل الأمور المتعلقة بالحادث.

الصحة المصرية تعلن أعداد الضحايا

وأكدت وزارة الصحة المصرية، في بيان، وفاة 41 مواطنا في الحريق وإصابة 12 شخصا يتلقون الخدمة الطبية بالمستشفيات.

فتح تحقيق في الحادث

بدأت الأجهزة الأمنية، بعد الانتهاء من السيطرة على الحريق، تحقيقات موسعة، وقررت ندب خبراء الأدلة الجنائية؛ لفحص موقع الحريق، وبيان أسبابه.
وكلفت جهات التحقيق رجال الأدلة الجنائية بكتابة تقرير وافٍ حول الخسائر التي خلفها الحريق.

"الداخلية" تعلن سبب الحريق

أعلنت وزارة الداخلية، بعد بدء إجراءات التحقيق، أن فحص أجهزة الأدلة الجنائية كشف أن الحريق نشب بتكييف بالدور الثاني بمبنى الكنيسة، والذي يضم عددًا من قاعات الدروس؛ نتيجة خلل كهربائي، وأدى ذلك إلى انبعاث كمية كثيفة من الدخان كانت السبب الرئيسي في حالات الإصابات والوفيات.

مساعدات لأسر الضحايا

وجهت نيفين القباج، وزيرة التضامن الاجتماعي، بسرعة التحرك وضرورة تكثيف الجهود نحو مساعدة الأهالي.
وتقرر صرف مبلغ 50 ألف جنيه في حالة وفاة رب الأسرة، ومبلغ 25 ألف جنيه في حالة وفاة أحد أفراد الأسرة، ومبلغ 5 آلاف جنيه لكل حالة إصابة، ودعم أُسر الضحايا لمدة عام، مع صرف معاش شهري للأسر التي فقدت عائلها، بالإضافة إلى تقديم كل أوجه المساعدات التي تحتاج إليها الأسر المنكوبة، وتقرر صرف 50 ألف جنيه أخرى لأُسر الضحايا من قِبل الأزهر الشريف والجمعيات الأهلية.

رئيس الوزراء يعاين موقع الحريق

زار رئيس الوزراء المصري الدكتور مصطفى مدبولي موقع الحريق، لافتا إلى أنه سيقوم بزيارة المصابين، بالمستشفيات التي يتلقون فيها العلاج.
وأكد مدبولي أن الحكومة تعمل من خلال أجهزتها على توفير كافة سبل الرعاية والدعم للمصابين وأسر ضحايا هذا الحادث المؤلم، من أبناء الشعب المصري، تنفيذا لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала