الجيش الإسرائيلي: هاجمنا نحو 20 هدفا في أنحاء مدينة جنين ومخيمها

© Sputnik . Ajwad Jradatمخيم جنين يتعرض لأكبر عملية عسكرية للجيش الإسرائيلي منذ 2002
مخيم جنين يتعرض لأكبر عملية عسكرية للجيش الإسرائيلي منذ 2002 - سبوتنيك عربي, 1920, 03.07.2023
تابعنا عبر
أعلن الجيش الإسرائيلي، مساء اليوم الاثنين، أنه "هاجم نحو 20 هدفا في أنحاء مدينة جنين ومخيمها".
وقال الجيش الإسرائيلي، في بيان له، إنه "عثر على 3 معامل تحتوي على نحو 300 عبوة ووسائل تصنيع متفجرات في جنين"، مؤكدا "هدم غرف عمليات قتالية يتم استخدامها للاستطلاع ومراقبة القوات الإسرائيلية في جنين".
وأعلن البيان أن القوات الإسرائيلية "عثرت خلال عملية مشتركة مع جهاز "الشاباك" وحرس الحدود على ورشة لتصنيع العبوات الناسفة والمتفجرات في مخيم جنين شمالي الضفة الغربية".
وأضاف أنه "خلال أعمال الاعتقال التي نفذت في مدينة جنين، اشتبكت قوة عسكرية مع مسلحين مخربين، حيث تم تحييد أحد المخربين وتمت مصادرة سلاحه"، متابعا: "خلال اعتقال مطلوب أمني آخر، أطلقت القوات النار نحو المطلوب الذي أصيب وتم القبض عليه ومن ثم تحويله لتلقي العلاج الطبي".
وفجر اليوم الاثنين، نفذت مقاتلات ومسيّرات إسرائيلية عملية قصف واسع النطاق لمخيم جنين للاجئين الفلسطينيين شمالي الضفة الغربية المحتلة.
وشهدت العملية اقتحام قوات خاصة من الجيش الإسرائيلي للمخيم بشكل غير مسبوق منذ 20 عاما، وفق لوسائل إعلام إسرائيلية.
وأسفر الهجوم الذي يقول الجيش الإسرائيلي إنه يستهدف مسلحين فلسطينيين وورش لصنع الأسلحة والعبوات الناسفة، عن مقتل 9 فلسطينيين، وإصابة 27 آخرين بينهم 7 بجروح خطيرة، واعتقال 20 آخرين.
وقال موقع "واللا" العبري، إن آلاف الجنود يشاركون في العملية، لافتا إلى أن القوات تعمل حاليا في قلب مخيم جنين، وتقوم بحفر ثقوب في جداران الشقق السكنية لاستخدامها من قبل القناصين، فيما قامت أكثر من 15 جرافة تابعة للجيش بالعمل على الطرق في المخيم للكشف عن العبوات الناسفة، وقد كشطت الجرافات الطرق وألحقت أضرارا جسيمة في البنية التحتية، وسحقت العديد من السيارات في طريقها.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала