"أطباء السودان": 110 إصابات بينها 8 بالرصاص الحي في حصيلة أولية للاحتجاجات

© REUTERS / MOHAMED NURELDIN ABDALLAHمظاهرات في شوارع مدينة الخرطوم، السودان 25 أكتوبر 2021
مظاهرات في شوارع مدينة الخرطوم، السودان 25 أكتوبر 2021 - سبوتنيك عربي, 1920, 30.10.2021
تابعنا عبرTelegram
قالت لجنة أطباء السودان المركزية، مساء اليوم السبت، إن حصيلة المصابين في احتجاجات ما تسمى بـ "مليونية 30 أكتوبر" بلغت 110 إصابات مختلفة، بينها 8 أصيبوا بالرصاص الحي.
جاء ذلك في بيان للجنة نشرته على حسابها بموقع فيسبوك، في ظل خروج آلاف السودانيين للاحتجاج على قرارات قائد الجيش عبد الفتاح البرهان، والتي اعتبروها "انقلابا عسكريا".
نزل شبان سودانيون إلى الشوارع فيما تستخدم قوات الأمن الغاز المسيل للدموع لتفريق المتظاهرين في العاصمة الخرطوم، السودان 27 أكتوبر 2021 ، وسط مظاهرات مستمرة ضد الانقلاب العسكري الذي أثار إدانة دولية واسعة النطاق. - سبوتنيك عربي, 1920, 30.10.2021
السودان... "تجمع المهنيين" يتهم قوات الجيش بإطلاق الرصاص الحي على المتظاهرين... فيديو
وقالت لجنة أطباء السودان إن الحديث يدور عن "رصد مبدئي لحالات الإصابات الناتجة عن العنف الوحشي لمليشيات المجلس العسكري الانقلابي في محاولاتها المنهزمة لقمع المليونية".
وأوضحت أن مستشفى الأربعين بمدينة أم درمان غربي العاصمة الخرطوم، تعاملت مع 12 إصابة إثنين منها إصابات بالرصاص في الصدر والبطن.
وقالت إن الأطباء في مستشفى أم درمان تعاملوا أيضا مع 7 إصابات، منها 3 بالرصاص الحي أحدها حالة وصفت بغير المستقرة.
وأضافت أنها سجلت في أم درمان حالة دهس في طريقها إلى غرفة العمليات وحالتي كسور متفرقة وحالة إصابة مستقرة و17 إصابة أخرى متفرقة.
وفي مدينة بحري شمال الخرطوم، قالت اللجنة إنها سجلت إصابة واحدة بـ3 رصاصات واحدة في الصدر واثنتان في اليد، إضافة إلى عدد 61 إصابة أغلبها اختناق بالغاز المسيل للدموع.
فيما قالت لجنة أطباء السودان إن مدينة القضارف شرقي البلاد شهدت 8 إصابات بين المتظاهرين تنوعت بين جروح قطعية ناجمة عن الضرب بالهراوات والصدم بعربة عسكرية وحروق واختناقات ناجمة عن عبوات الغاز المسيل للدموع.
وفي وقت سابق من اليوم السبت، أعلنت اللجنة مقتل متظاهرين اثنين في مدينة أم درمان برصاص قوات الأمن السوداني.
من جانبها، نفت الشرطة السودانية، إطلاق الرصاص الحي تجاه المتظاهرين، قائلة إن أحد أفرادها أصيب بطلق ناري.
واتهمت الشرطة في بيان لها المتظاهرين بالخروج عن السلمية ومهاجمة عناصرها وبعض المواقع المهمة.
وانطلقت في وقت سابق من اليوم السبت، تظاهرات حاشدة تحت اسم "مليونية 30 أكتوبر" في العاصمة الخرطوم ومدينة أم درمان وكوستي في ولاية النيل الأبيض (وسط)، والقضارف (شرق)، وغيرها من المدن، احتجاجا على قرارات البرهان الذي نفى في حديث سابق لـ "سبوتنيك" أن تكون "انقلابا"، معتبرا أنها تصب في خانة "تصحيح المسار".
للاطلاع على المزيد من أخبار السودان اليوم عبر سبوتنيك
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала