مسؤول أمني إسرائيلي: إذا كان قطاع غزة وراء تفجيري القدس فسوف يدفعون الثمن

© AFP 2022 / MENAHEM KAHANAآثار انفجار وقع في محطة حافلات عامة عند مدخل مدينة القدس - إسرائيل
آثار انفجار وقع في محطة حافلات عامة عند مدخل مدينة القدس - إسرائيل  - سبوتنيك عربي, 1920, 23.11.2022
تابعنا عبرTelegram
هدد مسؤول أمني إسرائيلي قطاع غزة بدفع الثمن، إذا كانت تعليمات التفجيرين الذين وقعا اليوم الأربعاء في القدس الغربية قد صدرت منه.
ونقلت قناة "كان" التابعة لهيئة البث الرسمية عن المسؤول دون تسميته قوله: "إذا تبين أن الهجوم خرج من قطاع غزة - فسيكون لذلك ثمن".
وأضاف أنه يعتقد أن الهجوم نفذه فلسطينيون يحملون بطاقات هوية زرقاء (جنسية إسرائيلية) من القدس الشرقية.
وأشار إلى أن الجيش الإسرائيلي عزز تواجد قواته في القدس "لمنع الهجمات المستوحاة".
ورغم مرور نحو 13 ساعة على الهجوم، ما زالت المؤسسة الأمنية الإسرائيلية تجهل الجهة التي نفذته.
وبحسب القناة "13" الإسرائيلية الخاصة: "لم تكن كاميرات بلدية القدس (الإسرائيلية) تعمل وقت الهجوم - مما يجعل من الصعب محاولة فهم متى ومن زرع العبوات".
وفي وقت سابق من مساء اليوم، قال رئيس الوزراء الإسرائيلي المنتهية ولايته يائير لابيد، إن الهجوم المزدوج الذي وقع في القدس الغربية، يختلف في طبيعته عن الهجمات التي شهدتها إسرائيل خلال السنوات الأخيرة.
وبحسب الشرطة الإسرائيلية، وقع التفجيران بعبوات ناسفة، الأول عند محطة للحافلات قرب بلدة "جفعات شاؤول"، فيما وقع الثاني في راموت في القدس الغربية أيضا، وأسفرا عن مقتل إسرائيلي وإصابة 19، بينهم 3 إصاباتهم خطيرة.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала