البيت الأبيض يدين إطلاق كوريا الشمالية صاروخين بالستيين

© Sputnik . Сергей Мамонтовالبيت الأبيض
البيت الأبيض  - سبوتنيك عربي, 1920, 24.07.2023
تابعنا عبر
أدان البيت الأبيض، يوم أمس الاثنين، إطلاق كوريا الشمالية الأخير لصاروخين بالستيين في اتجاه البحر الشرقي.
وقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض، كارين جان بيير: "نحن بالتأكيد ندين إطلاقات صواريخ الباليستية من قبل جمهورية كوريا الشعبية الديمقراطية".
 كوريا الشمالية تعلن أنها اختبرت صاروخًا بالستيًا جديدًا عابرًا للقارات يعمل بالوقود الصلب هواسونغ -18 - سبوتنيك عربي, 1920, 24.07.2023
كوريا الشمالية تطلق صاروخين بالستيين في اتجاه البحر الشرقي
وأضافت جان بيير أن اختبارات الصواريخ "تشكل تهديدًا لجيران جمهورية كوريا الشعبية الديمقراطية والمجتمع الدولي"، لافتة إلى: "التزامها بأن الدفاع عن جمهورية كوريا الجنوبية واليابان لا يزال راسخًا".
وأجرت بيونغ يانغ إطلاقين صاروخيين مزدوجين، في وقت متأخر من يوم أمس الاثنين، في اتجاه البحر الشرقي، قبيل احتفالات الذكرى السنوية لحرب كوريا.
ووصفت وزارة الدفاع الكورية الجنوبية الصاروخين اللذين أطلقتهما كوريا الشمالية بأنهما بالستيان حلقا نحو 400 كيلومتر (248 ميلًا) قبل أن يسقطا في البحر، وفقًا لتقارير لوكالة أنباء "يونهاب" الكورية الجنوبية ووكالة "كيودو" اليابانية.
ونقلت "يونهاب" عن هيئة الأركان المشتركة لكوريا الجنوبية قولها: "اكتشف جيشنا إطلاق صاروخين بالستيين أطلقتهما كوريا الشمالية من مناطق قرب بيونغ يانغ في البحر الشرقي في الساعة 11:55 مساءً يوم 24، والساعة 00:00 يوم 25 يوليو(تموز)".
وكانت الإطلاقات هي الأحدث في سلسلة من اختبارات الأسلحة في الأسابيع الأخيرة من قبل بيونغ يانغ، وتأتي في الوقت الذي تكثف فيه سيئول وواشنطن التعاون الدفاعي في مواجهة تصاعد التوترات مع الشمال.
غواصة أمريكية - سبوتنيك عربي, 1920, 18.07.2023
واشنطن تعلن وصول غواصة نووية أمريكية إلى كوريا الجنوبية لأول مرة منذ عقود
الإطلاق الأخير يأتي في الوقت الذي وصلت فيه غواصة نووية أمريكية "يو إس إس أنابولس" إلى قاعدة بحرية في جزيرة جيجو الجنوبية في كوريا الجنوبية، كجزء من الجهود الرامية إلى تعزيز الردع المشترك ضد التهديدات المتغيرة لكوريا الشمالية.
وتمر العلاقات بين الكوريتين بأدنى نقاطها على الإطلاق، مع تصاعد اختبارات الأسلحة النووية من قبل بيونغ يانغ، وتعزيز التعاون العسكري بين سيئول وواشنطن.
وحذر وزير الدفاع الكوري الشمالي، يوم الخميس الماضي، من أن زيارة الغواصة الأمريكية القادرة على حمل رؤوس نووية إلى بوسان هذا الأسبوع - وهي الأولى منذ عام 1981 - قد تكون ضمن نطاق قانون استخدام كوريا الشمالية أسلحتها النووية.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала