وسط توقعات باستمرار الشغور... متى ينتخب برلمان لبنان رئيسا جديدا؟

© Sputnik . Abdul Kader Albayالجلسة السابعة في انتخاب رئيس جمهورية جديد للبلاد، مجلس النواب اللبناني، بيروت، لبنان 24 نوفمبر 2022
الجلسة السابعة في انتخاب رئيس جمهورية جديد للبلاد، مجلس النواب اللبناني، بيروت، لبنان 24 نوفمبر 2022 - سبوتنيك عربي, 1920, 25.11.2022
تابعنا عبرTelegram
وسط فشل متكرر، من جلسة إلى أخرى، حتى وصلت للمرة السابعة، لم يعد يعلق اللبنانيون آمالهم على البرلمان في انتخاب الرئيس الجديد خلال المدى المنظور، بالنظر إلى الخلافات الحادة بين الكتل السياسية.
وفي وقت يستبعد فيه المراقبون إمكانية انتخاب رئيس خلال الجلسات المقبلة، لا سيما وأن التدخلات الخارجية لم تفض بعد إلى نتيجة، يؤكدون أن هناك طرحا سعوديا فرنسيا مشتركا لتولية أحد الأسماء هذا المنصب، بيد أن بعض الكتل لا تزال ترفض.
فشل مجلس النواب اللبناني، أمس الخميس 24 نوفمبر/ تشرين الثاني، وللمرة السابعة في انتخاب رئيس جمهورية جديد، وحدد الخميس المقبل موعدا لإعادة التصويت. وانتهت عملية الاقتراع السابعة من دون التوصل إلى انتخاب رئيس جديد للجمهورية.
جبيل علم لبنان - سبوتنيك عربي, 1920, 24.11.2022
المجلس الدستوري في لبنان يبطل عضوية نائبين بالبرلمان عن طرابلس
وجاءت نتيجة الاقتراع اليوم بحصول المرشح ميشال معوض على 42 صوتا، بينما قدم 50 نائبا أوراقا بيضاء، وحصل المرشح عصام خليفة على 6 أصوات، ولبنان الجديد 8 أصوات، وحصل زياد بارود على صوتين، وبدري ضاهر على صوت واحد، إضافة إلى صوت واحد ملغي، وحدد رئيس البرلمان اللبناني الخميس المقبل موعدا جديدا للجلسة.
وطرح البعض تساؤلات عن سبل حل هذه المعضلة، والطريقة التي يمكن من خلالها تذليل العقبات، والسماح للبرلمانيين بانتخاب الرئيس الجديد من أجل إنهاء حالة الفراغ هذه وبدء عملية إصلاح فورية تنقذ لبنان من أزماته.

توازنات طائفية

اعتبر مارك ضو، عضو مجلس النواب اللبناني، أن السبب الأساسي لفشل البرلمان اللبناني في انتخاب الرئيس الجديد على مدار جلسات متتالية، يعود إلى إيلاء الأولوية المطلقة للتوازنات الطائفية على حساب الدستور اللبناني والنصوص الدستورية.
وبحسب حديثه لـ"سبوتنيك"، فإن هذا يسمح بالانزلاق المتكرر إلى فراغات متتالية حتى يجري التوافق بين القوى الطائفية قبل إجراء عملية تعيين وهي أقل من انتخاب، وذلك بسبب التفسير المنحاز للدستور والممارسة السياسية السيئة من قبل المسؤولين التي لا تعير قيمة للنصوص الدستورية.
وأوضح أن شبح الدخول في فراغ دستوري قائم، ويمثل تهديدا واضحا لتفاقم الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية الكارثية، لا سيما في ظل وجود حكومة تصريف أعمال، لا تملك القدرة للتعامل مع كامل الملفات المهمة والحيوية.
قصر بعبدا الرئاسي في لبنان - سبوتنيك عربي, 1920, 21.11.2022
ذكرى استقلال لبنان....غياب مظاهر الاحتفال في ظل الشغور الرئاسي

تدخلات خارجية

بدوره اعتبر أسامة وهبي، الناشط المدني اللبناني، أن فشل البرلمان في انتخاب رئيس الجمهورية في الجلسات السابقة يعود إلى ارتباط أغلب القوى السياسية بقوى خارجية وإقليمية، حيث اعتادت منذ عشرات السنين أن تتلقى الأوامر من الخارج، وتنفذ تعليماتها، والاسم يأتي من الخارج، وهي مجرد واجهة لهذه التدخلات وهذا النفوذ الذي تمارسه بعض الدول في الداخل.
وبحسب حديثه لـ"سبوتنيك"، فإن "هذه الجلسات النيابية مجرد مسرحيات هذلية للقول إنهم يحاولون انتخاب رئيس الجمهورية لكنهم لم يفلحوا، لكن لو كان لديهم القرار الحر والإرادة والانتماء الوطني، كان باستطاعتهم أن يواصلوا الانتخاب في الدورة الأولى والثانية وتتوالى الدورات حتى يتم انتخاب رئيس الجمهورية".
وأضاف أن النواب بأغلبيتهم الساحقة ينتمون إلى قوى سياسة مرتبطة بالخارج، وينتظرون تسوية خارجية إقليمية تأتي من هنا أو هناك، من أجل انتخاب الاسم الذي يأتي (من الخارج)، وهذه التسوية لم تأت بعد.
وأكد أن هناك حديثا يدور حول محاولة من الجانب السعودي بالتعاون مع فرنسا وبموافقة الولايات المتحدة الأمريكية من أجل دعم جوزيف عون، قائد الجيش اللبناني لتولي الرئاسة، على الرغم من وقوف حزب الله حجر عثرة أمام انتخابه.
ووفقا لوهبي، فإن تواصلا جرى بين قائد الجيش وحزب الله، وأجريا اجتماعا سريا بينهما، وباتت هناك قنوات تواصل مفتوحة تلبية للرغبة الخارجية، وفي انتظار تنفيذ هذه الصفقة.
رئيس الوزراء اللبناني المكلف نجيب ميقاتي - سبوتنيك عربي, 1920, 21.11.2022
لبنان يحصل على مساعدات بقيمة 5.4 مليار دولار لدعم مواطنيه واللاجئين السوريين

فشل متكرر

في تصريحات سابقة لـ"سبوتنيك"، قال النائب قاسم هاشم، عضو مجلس النواب اللبناني، إن فشل البرلمان في انتخاب رئيس الجمهورية الجديد كان متوقعا، بسبب خارطة توزع الكتل النيابية، وفي ظل غياب التوافق بين القوى السياسية، وهو ما يفضي إلى ذات النتيجة السلبية.
وألمح النائب اللبناني، إلى أن الجلسات النيابية المقبلة لانتخاب الرئيس ستلقى ذات المصير، إذا لم يحظ المرشح بتوافق القوى والكتل النيابية، مشددا على ضرورة تسريع الاتصالات والمشاورات بين القوى السياسية من أجل انتخاب رئيس بمواصفات جامعة، قادر على مواجهة التحديات والأزمات الاقتصادية والسياسية التي يواجهها لبنان.
يزداد المشهد السياسي تعقيدا في لبنان على خلفية خلو سدة الرئاسة الأولى في ظل الخلافات السياسية والهوة العميقة بين القوى الأساسية، الأمر الذي ينذر بطول أمد الفراغ الرئاسي في البلاد.
وعلى الرغم من الدعوات المستمرة لرئيس البرلمان نبيه بري لجلسات انتخاب رئيس جديد للجمهورية، فإنها تبقى شكلية بعد تعذر الاتفاق على شخصية جامعة، وسط إعلان بري عزوفه عن دعوته لجمع القوى السياسية كافة على طاولة الحوار لتقريب وجهات النظر وتسهيل انتخاب رئيس جديد.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала